رائد دالاتي “ليلك ضحى” احتاجت لاستعدادات طويلة خاصة مع المخرج غنام غنام

رائد دالاتي "ليلك ضحى" احتاجت لاستعدادات طويلة خاصة مع المخرج غنام غنام

وسط حضور جماهيري كبير،  أنهى العرض المسرحى  “ليلك ضحى” ليلتى عرضه على مسرح مركز الهناجر للفنون، ضمن فعاليات اليوبيل الفضي لمهرجان القاهرة الدولى للمسرح المعاصر والتجريبى.

تقدم المسرحية زوجان شابان فنانان، يعملان مدرسان للتربية الفنية في بلدة نائية “تل قمح”، حيث تسقط البلدة في أيدي المتطرفين المتأسلمين، فيصبحان بين ليلة وضحاها مطمعًا وهدفًا لعدد من الشخصيات الإرهابية، يحاصران في بيتهما ثم يقوم أحد الشباب “حمود” الذي كان طالبا عند الأستاذ “ضحى” بتهريبهما وإخفائهما في قاعة بالمدرسة، وهناك يصبحان في مواجهة ذاكرة مسرحية عنترة الذي مثل دورة حمود، وفي مواجهة أنهما صارا مطلوبين للقوى، هذا ما يجيب عليه الشهيد التي تعتبر صرخة حياة في مواجهة الموت الذي يسببه المتطرفون.

قال الفنان رائد دالاتي، الذي قام بدور ضحى، لقد ظللنا لفترة طويلة نستعد لتقديم المسرحية التي تناهض الإرهاب، خاصة أن الاستعداد مع المؤلف غنام غنام مختلف، وإذا فهمت ما تقدمه جيدا سوف تتحرك على المسرح بسهولة ويسر ودون اخطاء، لأن القضية التي تطرحها المسرحية تلمسنا  جميعا كعرب نعاني من هذه الظواهر الدخيلة.

وأضاف دالاتي: كان المخرج معنا خطوة بخطوة، ولم يكن يفرض علينا شيئا ولا يحدد ولا يحجم من وجودنا على خشبة المسرح، وإنما أعطانا الخطوط العريضة وتركنا ننطلق وهو الأمر الذي منحنا حرية اكثر ولذا ذهبنا إلى مناطق أكثر رحابة.

وتابع دالاتي: أفادني عيشي في منطقة حلب بشمال سوريا كثيرا، لأنني تعلمت هناك أبجديات الغناء، وهو الأمر الذي استفاد منه المخرج في هذا الدور.

شارك في تقديم العرض المسرحي “ليلك ضحى”  ابراهيم سالم، رائد دالاتي، علياء المناعي، آلاء شاكر، عمر الملا، فيصل علي، محمد جمعة، هلا بصار، الحان جاسم محمد .. وشارك في  الإضاءة محمد جمال، والديكور فارس الجداوي، أما إدارة الانتاج فلمصطفى عبد الفتاح والتأليف والإخراج لغنام غنام.

You may also like...